خطة بلماضي الذكية للهروب من إنتقادات الجماهير الجزائرية

خطة بلماضي الذكية للهروب من إنتقادات الجماهير الجزائرية

تعتمد خطة بلماضي على الذكاء وليس القوة، هذه إستراتيجية خاصة يعمل بها التقني الجزائري، منذ نكسة الأخيرة أمام الكاميرون.

تعرض مؤخرا الناخب الوطني جمال بلماضي، إلى إنتقادات لاذغة من طرف الجماهير الجزائري وسببها كان عدم التأهل إلى كأس العالم.

ولحد الساعة لم يوقع صاحب الـ 43 على عقد جديد، رفقة “محاربي الصحراء” على حسب ما أفادة به بعض التقارير.

تجنب مؤخرا الحديث مع الصحافة عن اللاعبين مزدوجين الجنسية، لا يريد أن يكشف عن أسمائهم لكي لا يفرض عليهم الضغط خاصة وأن الإتحادية الفرنسية لكرة القدم أصبحت تعرقل إلتحاق بعض لاعبين إلى المنتخب الوطني الجزائري، والسبب وراء ذالك سياستهم القوية وإستعمال إسم الجزائر في أشياء سيئة.

خطة بلماضي الذكية للهروب من إنتقادات الجماهير الجزائرية :

لا مزيد من الظهور عبر القنوات ولا مزيد أيضا من التصريحات حتى ينتهي مونديال قطر، لكي ينقص الكلام عنه.

كما أكد صاحب المركز الرابع في قائمة أفضل مدربين في العالم، أنه ينوي التتويج بكأس أمم إفريقيا القادمة 2024 بأسماء جديدة شبابية ستلتحق رفقة الخضر خلال تربص شهر مارس المقبل.

للإشارة فهناك عدة أسماء ستكون مستبعدة عن المنتخب الوطني بسبب مستواهم والبعض بسبب تقدمهم في السن.

مانشستر سيتي تصدم قائد الخضر رياض محرز بهذا الخبر

الجمهور الجزائري ينقلب على الناخب الوطني جمال بلماضي لهذا السبب

بالفيديو : الجماهير الكاميرونية تهاجم منزل لاعب منتخب سويسرا

شارك المقال
  • تم النسخ